Share |

إدارة المسجد / أهل الحي

 

وسائل دعوة أهل الحـي

 

الحمد لله رب العالمين, والصلاة والسلام على نبيه الأمين, وعلى آله وصحبه أجمعين, وعلى التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين, أما بعد:

فإن للحي دوراً أساسياً في تنشيط شريحة كبيرة من المجتمع تحوي أصنافاً من الناس علماً وجنساً، سناً وحسباً ومكانة، ولهذا أحببنا أن نضع بعض الاقتراحات الضرورية, ووضع الوسائل التي تعين ذلك المجتمع على خدمة قضاياه الدينية، وهذه المقترحات هي عبارة عن أمور تم تطبيقها في بعض أحياء بلد من البلاد؛ فكان لها الأثر الفعَّال في إثارة الكوامن الإيمانية في تلك المجموعات.

 

أولاً: جلسة الحي:

لابد من تنسيق تلك الجلسة من خلال ترتيب عناصر مهمة وهي:

أ- المشاركون : فلابد أن يقام لقاء أسبوعي لأهل الحي بحيث يدعى إليه أكبر عدد ممكن منهم، ولابد من مشاركة الإمام والمؤذن.

ب- المكان: إما في مكتبة المسجد أو أحد منازل الجماعة مع ملاحظة محاولة التنقل بالجلسة بين البيوت، حتى تطيب كل الخواطر، وتثبت النفوس المترددة في الحضور.

ج- الوقت : يكون بين المغرب والعشاء لمناسبة هذا الوقت في الغالب للمجموعة، وحتى لا يحصل الإملال للحضور.

د- برامج مقترحة للجلسة: منها أخبار الحي والمسجد، ومشاريع تقام في الحي أو المسجد، ومشاريع يشارك فيها جماعة المسجد رجال ونساء مع الهيئات الإسلامية كبناء المساجد، كفالة الأيتام, توزيع الشريط أو الكتيب، النشرة الخاصة بالمسجد وغير ذلك.

هـ- مواضيع اللقاء: يديرها إمام المسجد عن طريق المشاركة والحوار من الجميع بعد عرض الموضوع بإيجاز مع التعليق والتشجيع حتى يضمن مشاركة الجميع من غير ملل أو تذمر، ويا حبذا أن تكون المواضيع قابلة للعنصرة على شكل نقاط: مظاهر، أسباب، آثار، علاج، تجارب شخصية, وغير ذلك.

 

مواضيع مقترحة:

1- أسباب السعادة الزوجية. 2- وسائل وتجارب في إصلاح الأبناء. 3- وسائل تقوية الروابط العائلية. 4- وسائل تقوية الروابط بين الجيران. 5- وسائل كسب القلوب. 6- كيف نحافظ على صلاة الفجر. 7- أعمال تقوي الإيمان وأخرى تضعفه. 8- كيف نجعل المسجد مؤثراً وفاعلاً. 9- نحو حي متميز. 10- كيف ندعو المقصرين إلى المسجد. 11- كيف نتعامل مع المنكرات في الحي. 12- كيف ننظم نفقاتنا ومصروفاتنا المنزلية وغيرها.

13- أهمية الأخلاق وضرورتها. 14- مواقف وتجارب مؤثرة وغيرها لكبار السن من أهل الحي بعنوان (ندوة الذكريات) 15- من هو القدوة. 16- اقتراحات ومشاركات أهل الحي في هذا اللقاء.

 

ثانياً: صندوق الحي:

وهو عبارة عن مساهمة من قِبَل المشاركين في اللقاء الأسبوعي، يشرف عليه إمام المسجد ويعين له أميناً يتابع الاقتطاع الشهري مع الاتفاق على القيمة المدفوعة وشرح طريقة الصرف والإنفاق، ويعمل لذلك ورقة بأسماء المشاركين والمبلغ المدفوع مع تحديد مبلغ كحد أدنى ويجعل الحد الأعلى مفتوحاً.

-   مصروفات الصندوق: أنشطة المسجد من بخور العود، مناديل، راتب مدرس، راتب فراش، لوحات، توزيع الكتيبات والأشرطة، جوائز الحلقة، صدقات، مشاريع إسلامية، طباعة كتب باسم المسجد, وغير ذلك.

 

ثالثاً: لجان الحي وبرامجها:

1- اللجنة العلمية والثقافية: وتقوم بأنشطة عديدة منها: أ- انتقاء الكتب والأشرطة الشهرية التي توزع على الحي. ب- ترتيب مواضيع اللقاء الأسبوعي. ج- عمل برنامج للاستضافات المقررة والبرامج الثقافية. د- عمل مسابقات للحي بحيث توجه للصغار والكبار من رجال ونساء، وتكون شهرية أو فصلية. هـ- العناية بالملصقات والإعلانات والفتاوى والمحاضرات بالتنسيق مع المراكز الدعوية. و-عمل برنامج لمن يفطر في رمضان بالترتيب مع المراكز الدعوية.

2- لجنة الاتصالات: وتناط بها أعمال عديدة منها: أ- تبليغ أهل الحي باللقاء الأسبوعي. ب- التبرع بالاتصال على الراغبين للقيام لصلاة الفجر عن طريق الهاتف, وذلك بأخذ أسمائهم وأرقامهم.

ج- الاتصال على أولياء الأمور لحل مشاكل الأبناء إن وجدت.

3- لجنة الإفطار: وهي تقوم بترتيب إفطار رمضان، ومتابعة كل ما يتعلق بذلك من بداية الشهر إلى آخره بالتنسيق مع أحد المطاعم، وكذلك استقبال التبرعات الخاصة بذلك، و توفير المكان المناسب.

4- لجنة العلاقات العامة: ويتناول عملها أمور منها: أ- ترتيب زيارات خارجية لحلقة المسجد، كزيارة مصنع أو مقر جريدة محترمة, أو مستشفى لعلاج أهل المخدرات. ب- جمع تبرعات من أهل الخير لأنشطة الحي. ج- ترتيب الرحلات الشهرية الخاصة لأهل الحي.

5- لجنة شباب الحي: وتوكل بها أعمال عديدة منها: أ-عمل برامج للشباب الغير مشاركين في أنشطة مدرسية. ب-عمل رحلات ترفيهية لكسبهم واحتوائهم لحفظ الحي من مخالفاتهم.

ومن البرامج المقترحة لذلك: - زيارة مستشفى علاج المخدرات. - عمل دوري رياضي في مكان مناسب، ويقتصر على شباب الحي. - إقامة إفطار جماعي لهم. - القيام برحلة للعمرة إن أمكن.

-       عمل مسابقات ثقافية مناسبة. - عرض أشرطة فيديو. - استضافة من له خبرة في التعامل معهم.

 

رابعاً: النشاط النسائي للحي:

ويفضل أن تكون بداية النشاط النسائي في شهر رمضان أو على حسب وضع كل حي، كالتالي:

1- توزيع شريط مناسب يعمل عليه مسابقة وعليها جوائز للفائزات.

2- يقترح إقامة درس يومي بعد صلاة التراويح خلال شهر رمضان تلقيه من نساء الحي من كانت لها قدرة على الإلقاء, وتكون المواضيع كالتالي: ( فتاوى –إيمانيات -أخلاقيات -عرض فيديو)

3-عمل برنامج استضافة نسائية (طبيبات -محاضرات -متعاونات في أعمال الخير -وغيرهن).

4- القيام بعمل طبق خيري بالتعاون مع أحد الجهات التعاونية.

5- إقامة بعض المشاريع باسم نساء الحي بأموال نسائية؛ وذلك لبث الحماس واحتساب الأجر من الله (بناء مساجد -كفالة أيتام -أو دعاة, وغير ذلك من أفعال الخير) وذلك بالتنسيق مع لجان الإغاثة الدعوية والخيرية.

6- عمل نشاط خاص بالمراهقات ممن هن تحت سن العشرين مع التركيز على ذلك لأهميته.

7- إقامة أنشطة للبنات الصغيرات المميزات (أي من هي فوق السابعة).

8- عمل برنامج خاص للخادمات المسلمات ولو مرة في الشهر، مع عدم إغفال دعوة غير المسلمات إن وجدن (أي في البيوت).

9- القيام بعمل لقاء شهري بعد رمضان لمن تميزت من الأخوات المشاركات.

10- السعي لفتح مدرسة نسائية لتحفيظ القرآن الكريم بالتنسيق مع إمام المسجد 1 .

هذه نبذة عن وسائل متاحة وسهلة ويسيرة ينبغي لإمام المسجد أن يتدارسها مع زملائه وإخوانه, ليقوم بها في حيه حتى يعم الخير أهل حيه ويكون حيه متميزاً بكثرة الأعمال الدعوية والتفاعل المثمر.

ونسأل الله أن يوفق الجميع إلى ما يحب ويرضى, والحمد لله رب العالمين, وصلى الله على محمد, وآله وصحبه وسلم.


 

 1   مستفاد من موقع صيد الفوائد بتصرف يسير.

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.03568