Share |

حدث وتعليق

كيف تغتنم الإجازة الصيفية

 

الحمد لله معطي العطايا، ومسدي النعم على النوايا، أنعم على الإنسان بالعافية، وأكرمه بالعقل ليدبر به شؤون حياته، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له أقسم بالوقت في غير ما آية، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله القائل: "نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ"(1)، والصلاة والسلام على محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين، أما بعد:

أخي الكريم: دقق نظرك في عمرك كم مضى منه؟ ثم دقق الحساب كم استفدت منه؟ وكم ضاع منه؟ فإن كنت قد استفدت من وقتك المنصرم كما ينبغي فاحمد الله-عز وجل-وواصل المسير فإن غيرك قد ضيعه، وإن كنت قد ضيعته فيما لا ينفعك فخطط لما تبقى منه فيما ينفعك، وتدارك ما فات فيما بقي.

أخي الكريم: إن التخطيط للعمل في المستقبل وإلزام النفس به من أنجح الأعمال التي بها يستغل المرء عمره فيما ينفعه، ومع أننا في بداية الإجازة الصيفية  لهذا لعام فإننا نضع بين يديك بعض المقترحات لاغتنام وقتك، والحفاظ عليه من الضياع في هذه الفترة القصيرة، آملين من الله أن يوفقنا، وأن يسدد على الخير خطانا، وأن يجعلنا وإياك ممن يغتنمون أوقاتهم فيما يعود عليهم بالخير والنفع إنه سميع قريب.

المشاريع المقترحة لاستغلال الإجازة الصيفية فيها.

* إقامة الدورات العلمية أو الالتحاق بها والمشاركة فيها، إما مدرساً، أو طالباً، أو مشرفاً، أو منسقاً،كل بحسب قدراته وطاقاته، وما يتناسب مع مستواه.

* الالتحاق بدورة مكثفة لحفظ القرآن الكريم والتي تكون غالباً في وقت قصير.

*  الالتحاق بدورة حفظ الصحيحين، وهذه الدورة تقام في بعض البلدان كالسعودية، واليمن.

*   تنظيم خروجات دعوية، وترفيهية لطلاب العلم، والدعاة، وناشري الخير في أصقاع بلاد العالم؛ لأن الناس بحاجة ماسة إلى دعاة ومرشدين.

* إقامة المخيمات الدعوية في الأماكن العامة لما لها من أثر كبير في تعريف الناس بأمور دينهم، ولما لها من إقبال كبير لكافة شرائح وطبقات المجتمع.

* إقامة الأنشطة المتنوعة والمفيدة داخل البيت، أو الأسرة الواحدة.

* إقامة المكتبات العامة، المحتوية  على الكتب النافعة، والأشرطة المفيدة، والسيدهات الجيدة، وغيرها من وسائل التعليم المباحة التي يمكن الاستفادة منها في دعوة الناس.

* المساهمة  في توزيع الأشرطة والكتيبات، وتكون المساهمة بالمال، أو بالوقت، والجهد، أو بالتأليف، وغيرها من المساهمات.

* توزيع حقيبة الصيف والتي تتكون من عدد مختار من الكتيبات، والأشرطة المتنوعة والتي تشغل الشاب بالعلم والفائدة خلال الصيف.

* زيارة المعارض التي تقام في عدد من المؤسسات الخيرية والتي تتحدث عن هموم المسلمين.

* وضع جدول لقراءة عدد من الكتب والأشرطة المفيدة وتلخيصها، ونشر خلاصتها للناس.

* وضع جدول لزيارة الأقارب والأرحام، مع حمل بعض الكتيبات والأشرطة النافعة لهم،  وإعطائهم الهدايا. لما في ذلك من تأثير كبير على من تعطى له وإن كانت متواضعة.

* الذهاب إلى مكة  المكرمة لأداء العمرة، والصلاة في الحرم المكي، وحضور حلقات العلم.

*  تنظيم جدول للعبادات، كصلاة الليل،  وصيام الاثنين والخميس، ومساعدة المساكين وغيرها من العبادات.

* الالتحاق بالدورات العلمية المفيدة، كالحاسوب، والإدارة، وغيرها من الدورات المفيدة في الحياة.

* الرحلات العائلية والتي فيها نوعاً من الترفيه على الأهل والأولاد، وتكون هادفة ومفيدة.

* ترتيب أوقات محددة لممارسة الرياضة، كالسباحة، وكرة القدم، والطائرة، والسلة، وغيرها من أنواع الرياضة، المفيدة.

* الالتحاق بدورات تنمية المهارات، فتتدرب على الخطابة، أو الخط، أو القراء السريعة، أو القيادة، أو فن الإقناع، وغيرها من المهارات المتعددة كل فيما يهواه ويحبه.

* الالتحاق بمراكز التقوية والتي تهتم بتدريس المواد الصعبة في المناهج الدراسية، فليلتحق بالمادة التي يريدها لكي تصبح عنده من المواد السهلة، فتسهل عليه في المستويات القادمة.

* وضع جدول للقراء والمطالعة والإطلاع على الجديد في الكتب والأشرطة، فتقوم باقتنائها.

* وضع جدول للخروج إلى الأماكن الخالية من الناس فتتفكر في مخلوقات الله، وفي عظمة هذا الكون، فيزداد بذلك نشاطاً في مواصلة برنامجه وعمله.

 * الاهتمام بالأولاد الصغار، فيقوم الأب أو الأخ بتسجيلهم في المراكز الصيفية المناسبة لهم، ويقوم بمتابعتهم وتشجيعهم على ذلك. ويفضل جلب الأشرطة المفيدة لهم إلى البيت وهذه بعض الأشرطة المقترحة: أشرطة فيديو جيدة: "سلسلة سنريهم آياتنا"، "أفلام الطبيعة والعلم"، "كان يا ما كان من 1 إلى 6"، "الفاتح 1-2" "الأشبال 1-3" "القراصنة وكنز الذهب"، "رحلة الخلود"، "حصحص 1-2"، "الابن البار،  "أسد عين جالوت"، "عجائب الغابة 1-3" "الرحالة"، "مسابقات ومشاهد طريفة 1-3"، "بابا مشمش 1-2".

كتب وقصص جيدة للأطفال، "أين نحن من هؤلاء"، "شخصية المرأة المسلمة"، "العصفورة الذكية"، "أصحاب الفيل"، "أصحاب الكهف"، "مسابقة الأسرة الصغيرة"، "محبة الخير"، "الهجرة"، "جزاء من لم يسمع كلام أبويه"، "أصحاب الجنة"، "أحفظ الأذكار" ، "الجائزة لمن"، "الله معي"، كتب تعليمية مختلفة، "مجلة سنان".

ألعاب مفيدة: "الذاكرة"، "من يسبق"، "حرب الأذكار"، "سباق الأرقام"، "عالم وحروف"، "الصعود إلى القمة"، "من يصل أولا"، "سباق الأوائل"، "لون على البلاستيك"، "ألعاب تركيبية صغيرة"، "قطار الجمع"، "الفوارق"،" اكتشف الفرق". هذه بعض الأسماء التي يمكن أن يجلبها الآباء لأبنائهم لكي يستفيدوا من وقتهم في هذه الإجازة.

* وضع جدول للقيام بزيادة المقابر والتفكر في أحوال الموتى، فيستعد الإنسان لهذا القبر الضيق.

* وضع جدول لزيارة الأمراض إلى المستشفيات، للإطلاع على أحوال المرضى فيحمد الله على ما أنعم عليه من الصحة والعافية.

* وضع برنامج لزيارة الفقراء والمعدومين من أهل الحي أو المدينة التي أنت فيها وذلك لمساعدتهم و تعريف أهل الخير بهم.

* القيام بعمل فهرسة للكتب الكبيرة والقديمة، أو تهذيبها، أو تلخيصها، لكي تكون أكثر سهولة عند الاستفادة منها(2).

هذه بعض الأفكار والمقترحات التي تحفظ بها الأوقات، وتنموا بها العقول، وتهذب بها السلوك، وتتطور بها المجتمعات، وتسموا بها القيم، فتكون أمةً عالمة بدينها، معتزة بعقدتها، متفوقة في دنياها، نسأل الله بمنه وكرمه أن يحفظ أمتنا، وأن يعزها، وأن يوفقنا لكل خير يحبه ويرضاه، وأن يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه.

والله الموفق.


1 - متفق عليه.

2 - استفدت من موقع صيد الفوائد.

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.04671