<<<< الآذان والمؤذن >>>>
أذان الأعمى
إن البصر نعمة عظيمة من نعمة الله-عزوجل-، وهي صفة مستحبة في المؤذن لأن البصير أولى من الأعمى، وذلك لعلمه بدخول الوقت، إلا أنه يصح أذان الأعمى فقد اتّفق الفقهاء جميعاً على صحة أذان الأعمى
أيها المؤذن! إياك وتحمل الإثم
أيها المؤذن: قد منَّ الله عليك بما أنت فيه من نعمة الدعوة إلى الله، {وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ}1، وهل أحسن مما تدعو إليه؟
التفضيل بين الأذان والإمامة
إننا وفي موضوع سابق بعنوان"فضل الأذان" تكلمنا عن فضل الأذان, وأنه من أفضل الأعمال التي يتقرب بها إلى الله-عزوجل-، ونظراً لما ورد فيه من فضل عظيم فقد ...
آداب الأذان
الأذان من شعائر الإسلام التي يُعظَّمُ فيها الله-تعالى-، فالتأدب عنده هو من تعظيم شعائر الله، فالأذان له آداب ينبغي أن يعمل بها ويحافظ عليها
فضل الأذان والمؤذن
الأذان شعارٌ من شعائر أهل الإسلام، ونداءتهم إلى الصلاة والعبادة، أمر المسلمون، بتلبيته، وإجابته، وإذا كانت هذه خصائصه ومميزاته, فإنه لابد أن
الأذان بآلة التسجيل
فالأذان من أفضل العبادات القولية، ومن شعائر الإسلام الظاهرة التي إذا تركها أهل بلد استحقوا العقوبة، وهو العلامة الفارقة بين دار الإسلام ودار الكفر،وقد شرع للصلوات الخمس المفروضة، والمقصود الأعظم منه هو الإعلام بدخول وقت فريضة من فرائض الصلاة.
الاذان والاقامة في السفر
اتفق الفقهاء على استحباب الأذان والإقامة في السفر للمنفرد والجماعة، إلا ما ذكره بعض المالكية عن الإمام مالك بعدم استحباب الأذان للمسافر وقد استدلّ الفقهاء على استحباب ذلك بأدلّة، منها
تعميم الأذان
الأذان من أفضل العبادات القولية، ومن شعائر الإسلام الظاهرة التي إذا تركها أهل بلد أثموا، وهو العلامة الفارقة بين دار الإسلام ودار الكفر حتى إن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يترك قتال بلد لأجل سماعه صوت المؤذن

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.02066