<<<< أحكام المسجد >>>>
نزع السلاح في المسجد
فإن لبيوت الله حرمتها ومكانتها، وقد جاءت النصوص الصحيحة بالحث على تعظيمها وتكريمها، وصيانتها، وتطهيرها.
بناء الكنائس
الكَنِيسَةُ: كسَفِينَةٍ: مُتَعَبَّدُ اليَهُودِ والجَمْع كَنَائسُ، وهي مُعَرَّبةٌ، أَصْلُها: كُنِشْتُ. أَو هي مُتَعَبَّدُ النَّصَارَى كما هو قولُ الجَوْهَرِيِّ وكل مكان يعدّ للعبادة على غير دين الإسلام فهو بيت كفر وضلال، وقد أفتت
كتب مفيدة
مقال يتناول الكتب التي اهتمت بإحكام المسلجد وأحوالها..
مساجد الضرار
فإنَّ المساجد هي بيوت الله،وبنيت لأجل أن تُؤدَّى فيها عبادته، ويتقرَّب فيها العباد إلى رب الأرض والسماوات، ولم تبن لأجل الإضرار بالمسلمين، وإثارة العداوات، وإيجاد البغضاء ...
حاجيات المسجد
في الحديث :" من بنى لله مسجداً بنى الله له مثله في الجنة "لعل المقصود بالبناء هنا البناء الحسي، وذلك يشمل توفير جميع احتياجات ومتطلبات المسجد، والتي يمكن ذكر بعضها في نقاط رئيسية..
إفشاء السلام
فإن ديننا الإسلاميَّ قد حثَّنا على إفشاء السلام بيننا، وأخبرنا أنه سببٌ في زيادة المحبة فيما بيننا، فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم...
الروائح الكريهة في المسجد
يستحب التجمل عند الصلاة، ولا سيما يوم الجمعة ويوم العيد، والطيب لأنه من الزينة، والسواك لأنه من تمام ذلك" غير أن بعض إخواننا هداهم الله
حلق العلم في المسجد
فإن طلب العلم من أجلِّ العبادات وأفضل القربات، وهو حياة القلوب ونور الأبصار، به يطاع الله عز وجل ويعبد.
التهوية والتدفئة
فالمساجدُ هي بيوتُ اللهِ في أرضِهِ،وهي أفضلُ البقاع، إليها يأتي المسلمون ليُؤدوا ما فرض اللهُ عليهم،فهم مُطالبون بخمس صلوات في اليوم والليلة
طيب المسجد، وزينة الصلاة
إن واقع كثير من المساجد اليوم تشكو حالها، وتبكي مآلها، لقلة وعي أكثر أهلها بأحكامها وآدابها، فهذا يرتادها

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.06317