<<<< أحكام المسجد >>>>
المسجد يشتكي (1)
إن المسجد معظَّم في هذا الدين، وله قداسته واحترامه، فترى المسلمين يتنافسون على الاهتمام به: بنايةً، ورعايةً، ونظافةً
ماله حكم المسجد
فإن المسجد له توابع، كالفناء والمكتبة ومغاسل الوضوء ونحوها ولاشك أنها قد اختلفت عما كانت عليه في السابق، لاختلاف أشكال البناء والعمارة الحديثة، وعليه فما حكم هذه ....
إحياء المساجد (حسياً ومعنوياً)
لقد كان المسجد أول ما بدأ به رسول الله صلى الله عليه وسلم في بناء دولته الإسلامية المجيدة، وهذا يبين لنا أهمية المسجد في الإسلام
مع دعاء الدخول إلى المسجد والخروج منه
المسلم في كل عبادته يستعين بالله عز وجل فهو المعين عليها، وهو الهادي إليها، فيحف الله تعالى عبادة عباده بالتوفيق إليها
وقتك في المسجد
المساجد بيوت الله التي أمر أن ترفع ويذكر فيها اسمه {فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ}
وضع الستائر في المساجد
فمن الأمور التي كانت قديماً وحديثاً وضع الستائر في المساجد إما لكف حرارة الشمس أو شدة الضوء أو نحو ذلك
توسعة المساجد
فلمَّا كانتِ المساجدُ دُورَ العبادة والأمكنة التي يجتمع الناس إليها، وهي أفضل الأمكنة عند الله، فإن العناية بها أفضل من غيرها من البيوت الأخرى
صلاة الجماعة في غير المسجد
فمبنى القول فيها على خلاف أهل العلم في حكم صلاة الجماعة، فمن قال منهم بأن: صلاة الجماعة فرض على الأعيان، اختلفوا في صحتها في غير المسجد
عمارة المساجد
العمارة المادية: وتكون ببناء المساجد وتجهيزها بما يريح الرواد إليها؛ بحيث يؤدون العبادات في جو هادئ ومناسب
المسجد الجذاب
إننا نريد أن نجعل بيوت الله أماناً للخائفين، وراحة للملهوفين، حتى نحقق بقوة "أرحنا بها يا بلال"

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.08091