<<<< رسائل عاجلة >>>>
أسرع الأعضاء حركة
من هذه الجوارح التي خلقها الله لنا اللسان، فهو أعظمها أثرا، وأشدها خطرا، فإن استعمل فيما يرضيه جلب الحسنات، وأن استعمل فيما يسخطه جلب السيئات.
من لِحِمى الإسلام
من لمآسي الأمة وجراحاتها صوراً كثيرة وعلى رأسها محاربة دين الله تعالى والعبث فيه من قبل أعداء الله وأذنابهم من المنافقين والمارقين عن الإسلام.
الثقافة الجنسية والاعتداء على الحياء
الحياء صفة للأنبياء، وقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- أشد حياءً من العذراء في خدرها.
الوصية قبل الموت
الإنسان قد يكون له أو عليه حقوق وأمانات وودائع للآخرين، وبما أن الموت يأتي بغتة، فقد أرشدنا ديننا الإسلامي إلى المبادرة بالوصية، وخاصة إذا
العبادة في وقت الفتن
العبادة في الهرج وأوقات الفتن من أفضل الأعمال وأحبها إلى الله عز وجل، كما قال عليه الصلاة والسلام : ((الْعِبَادَةُ فِي الْهَرْجِ كَهِجْرَةٍ إِلَيَّ)).
أفحسبتم أنما خلقناكم عبثاً
لقد شاء الله -عز وجل- أن يجعل الحياة الدنيا دار ابتلاء واختبار وعمل، فأرسل الرسل، وأنزل الكتب، وأمر بعبادته وحده، وجعل داراً أخرى..
العقوبات
الله سبحانه منزه عن كل عيب ونقص، فهو الموصوف بكمال العدل، ومن تمام عدله أنه لا يظلم الناس شيئاً وما تحل من عقوبة بالخلق إلا لحكم وسبب فمن أسباب هذه العقوبات
 مقارنة بين نعيم الدنيا ونعيم الجنة
ابتلانا الله بهذه الحياة الدنيا لينظر كيف نعمل، وجعل -سبحانه وتعالى-  بعدها داراً أخرى فيها عجب العجاب، حدثنا بما أعد فيها من النعيم، لتتحرك الأرواح إلى بلاد الأفراح.
يا تارك الصلاة انتبه!
الصلاة شعيرة عظيمة وهي فاصل بين الايمان والكفر ،وترك الصلاة له تبعات ...

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.0851