<<<< حدث وتعليق >>>>
لا بد من الاستئذان
إن اقتحام البيوت من غير استئذان؛ هتك لتلك الحرمات، وتطلع على العورات، وقد يفضي إلى ما يثير الفتن، أو يهيئ الفرص لغوايات تنشأ من نظرات عابرة.
كيف تغتنم الإجازة الصيفية
ومع أننا في بداية الإجازة الصيفية  لهذا لعام فإننا نضع بين يديك بعض المقترحات لاغتنام وقتك، والحفاظ عليه من الضياع في هذه الفترة القصيرة، آملين من الله أن يوفقنا، وأن يسدد على الخير خطانا، وأن يجعلنا وإياك ممن يغتنمون أوقاتهم فيما يعود عليهم بالخير والنفع إنه سميع قريب.
منكرات الإجازة الصيفية
إن حاجة الإنسان إلى الراحة بعد الكدّ وإلى الهدوء بعد الضجيج لهو من الأمور المسلَّمة والتي لا ينكرها إلا غِرٌّ مكابر.
أيها الأب أين ابنك الآن
إن كثيراً من الآباء –وللأسف الشديد- لا يهتم بأبنائه ولا يهتم بتربيتهم، بل البعض مشغول بأعماله وتجارته، والبعض الآخر مشغول برفقته وشلته، ولا يدري أين أبناؤه ولا أين يسيرون وأين يذهبون ومع من يذهبون.
الحق الذي لا يجوز الاختلاف فيه
الحق واحد لا يخرج عما جاءت به الرسل وهو يوافق العقل الصريح والفطرة، والحق عليه نور، ولذلك يجب اتباعه والانقياد إليه.
من ترك لله شيئاً عوضه الله خيراً
إنَّ للشهوات سلطاناً على النفوس، واستيلاء وتمكناً في القلوب، فتركها عزيز، والخلاص منها عسير، ولكن من اتقى الله كفاه، ومن استغنى به أغناه.
أطب مطعمك
أيها الأحبة: لا يخفى أننا في زمن فتحت فيه الدنيا على الناس، وكثرت تجاراتهم، وتعددت مكاسبهم، وكثرت صور البيوع التي حيَّرت الناس ولبَّست عليهم.
ترك الطمأنينة في الصلاة
ينبغي التنبيه عليه، والتنبه له؛ الطمأنينة في الصلاة، وذلك أنها ركن من أركان الصلاة، بل عدَّها العلماء ركناً أساسياً من أركان الصلاة، والركن كما هو معلوم لا يسقط بالعمد ولا بالنسيان، ولا يُجبر بسجود السهو.
إنه كان صادق الوعد
إن ديننا الحنيف حث على هذه الخصلة الكريمة، بل جعل الوفاء بالوعد من شيم النفوس الشريفة، وخلال الكرام الحميدة، يعظم صاحبه في العيون، وتصدق فيه خطرات الظنون.
الهيمنة الإلهية على العالم
قدرته تامة لا تحدها حدود، ولا تقيدها قيود، ولا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء، وأفعاله تعالى لا أول لها، وكذلك لا آخر لها.

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.09307