<<<< مقالات >>>>
من حِكَم الحج وأسراره
إن الله تعالى لم يشرع أي عبادة من العبادات إلا ولها حِكَم بالغة، وفوائد جمة، والحج من العبادات العظيمة التي يستفيد منها المسلم شتى الفوائد..
من أحوال السلف في رمضان
كان السلف سباقين إلى الخير، تائبين إلى الله من الخطايا في كل حين، فما من مجال من مجالات البر إلا ولهم فيه اليد الطولى، لذلك نجد أن حالهم مع القرآن في رمضان حال المستنفر نفسه لارتقاء المعالي؛ فهذا
دلائل النبوة قبل البعثة
أرسل الله محمداً رسول الله صلى الله عليه وسلم على حين فترة من الرسل، فأنار الله بدعوته ظلمات الشرك والخرافة، وجعل الله -تعالى- لنبوته علامات ودلائل
لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة
إن موضوع التأسي بالنبي - صلى الله عليه وآله وسلم - موضوع هام في حياة المسلمين، وهو من أساسيات عقيدتهم، كيف لا وقد أمرنا الله - عز وجل - بهذا.
الاحتفال بالمولد النبوي
من كيد أعداء الإسلام أن يثيروا البدع في الأمة ويشجّعوا أصحاب البدع ويتيحوا المجال للبدع وينشروا البدع لأنها هدم للإسلام.
شبهات حول المولد النبوي والرد عليها
لا يخفى على كل ذي لبٍّ وعقل ما للصوفية من نشاط في الأزمنة المتأخرة؛ من نشر باطلهم وبِدَعِهِم بين الناس بعد زخرفتها بزخرف القول.
فضائل يوم عرفة
إن ليوم عرفة مزايا عديدة، وفضائل كثيرة، فهو يوم عظَّمه الله، ورفع قدره، وجعل الوقوف في ذلك اليوم ركناً من أركان الحج؛ بل الحج كله، وإليك بعضاً من فضائله..
هذا مجزأة بن ثور
أصدر الخليفة عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - أمره إلى جيش المسلمين بقيادة أبي موسى الأشعري - رضي الله عنه - بالتوجه إلى الأهواز لتتبع الهرمزان، والقضاء عليه، وتحرير مدينة "تُسْتر" الفارسية.
الالتزام
إن الالتزام الحقيقي ـ أخي الفاضل ـ ما هو إلا تحقيق لمعنى الإسلام الذي نلتزم به ، و إن من أعظم معانيه الاستسلام لله عز وجل.. الاستسلام الكامل في كل شئون الحياة
إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورًا
اننا بقدر إقبالنا على القرآن يكون إقبال الله تعالى علينا، وبقدر إعراضنا عن القرآن يكون إعراض الله تعالى عنا، وإنما يكون حظ المؤمن بالرفعة في الدنيا ووضع القبول له.. بقدر حظه من القرآن

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.08057