<<<< الإمام والمأموم >>>>
حكم الصلاة خلف المبتدع
بين علماء الإسلام حكماً من أحكام الإمامة والائتمام وهو هل تصح الصلاة خلف المبتدع؟
تعلم الهمة العالية من الصف الأول
إن الانطلاق نحو المسجد لإدراك الصف الأول؛ ليكف عن قوة العزيمة، وعلو الهمة، وصلاح الفؤاد؛ كم نحرص في أمور الدنيا أن نكون في المقدمة.
آمين
لننظر إلى هذا الفضل العظيم! تقول: "آمين" فيغفر الله لك ما تقدم من الذنب، لكن "آمين" لا بد وأن تكون نية صحابها خالصةً صادقةً.
المسبوق إماماً فيما فات
معلوم أن المأموم دخل في الصلاة مع الإمام بنية أنه مأموم فإذا ما قام المأموم ليتم صلاته. فهل يصح أن يقتدي به آخر؟
تابع من تصح صلاته ممن لا تصح
ينبغي على المأموم أن يحرص على الصلاة خلف من تصح إمامته ونذكر في هذا الدرس أصنافاً ممن لم تصح الصلاة خلفهم.
صلى خلفهم الحبيب
أولئك الذين تشرفوا بصلاة النبي - صلى الله عليه وسلم - خلفهم، أو لما جعلهم - صلى الله عليه وسلم - أئمة يقتدي بهم في الصلاة.
وقوف المرأة في صف الرجال
من المسائل التي تكلم فيها العلماء -رحمهم الله- مسألة وقوف المرأة في صف الرجال، ما حكم ذلك؟وهل تبطل صلاتها؟أو صلاة من يجاورها من الرجال؟
واجعلنا للمتقين إماماً
لعلنا اليوم نوجه الضوء على أحد هذه المعاني وهو معنى  مهم لابد أن يستحضره كل إمام للناس في الصلاة، فإمام المسجد هو في إمام يقتدى به.
المأموم المنفرد
أتى النهي عن صلاة الفرد خلف الصف وحده،وورد أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- رأى رجلاً يصلي خلف الصف وحده فأمره أن يعيد.
سكتات الإمام
من المسائل التي تتعلق بصلاة الجماعة: سكوت الإمام في صلاته، هل هو ثلاث سكتات، أم سكتتان؟ وأين مواضع هذه السكتات؟

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.25364