<<<< تنبيهات >>>>
وذهب الحياء!!
إخواني: في هذه اللحظات المباركات أحببت أن أذكر نفسي وإياكم بخلق عظيم، تغافله كثير من الناس، بل ونبذه كثير من الذكور والإناث، إلا من رحم الله تعالى.
لا تكن عبوساً
إذا خلت الحياة من المزاح بتاتاً، تضحى كأرض قاحلة لا كلأ فيها ولا ماء، وبذلك لا يجد المرء لنفسه فيها متنفساً يتنفسه، فيعيش العقد النفسية، والأزمات الروحية.
الشرك الخفي ورطة
فإن من الأمور المهمة، والتي يجب أن يعلمها المسلم، هي خطورة الشرك الخفي، ألا وهو الرياء، والرياء: مأخوذ من الرؤية،والسمعة من السماع.
كم تاب من الناس على يديك؟
إن مهمة الدعوة إلى الله تعالى ليست خاصة بالعلماء والدعاة فقط، وإن كانوا هم أول من يعاتب على التقصير في ذلك، إنها مهمة كل من رضي بالله رباً، وبالإسلام ديناً وبمحمد رسولا.
أنذرتكم سوف!
كتب عمر بن الخطاب إلى أبي موسى: أما بعد، فإن القوة في العمل أن لا تؤخروا عمل اليوم لغد فإنكم إذا فعلتم ذلك تداركت عليكم الأعمال فلم تدروا أيها تأخذون فأضعتم،
الوصية قبل الموت
الإنسان قد يكون له أو عليه حقوق وأمانات وودائع للآخرين، وبما أن الموت يأتي بغتة، فقد أرشدنا ديننا الإسلامي إلى المبادرة بالوصية، وخاصة إذا
تب على الفور قبل أن...!
إن للأزمات أثرها في شعور الناس بضعفهم وعجزهم، ويصاحب ذلك تطلع إلى الخلاص، فإذا المرء يتلفت عن يمينه وشماله بحثاً عن مخرج، فهناك تتجه النفوس إلى خالقها،
من أدب الأخوة
فإن للأخوة أدب جمّ وخلق رفيع ارتقاه سعيد بن العاص –رضي الله عنه- فقال: "إني لأكره أن يمر الذباب بجليسي مخافة أن يؤذيه!" ،وللأخوة آداب تمنحها رونقاً وبهاءً وجمالاً،فمن هذه الآداب:
أشباه الرجال
أيها الأحبة: إننا في زمن كثر فيه الفساد والانحراف، ورأينا مَن يتشبه بالنساء من الرجال، ومن تشبهت بالرجال من النساء، وقد لعن النبيُّ-صلى الله عليه وسلم-هؤلاء. حيث بوب الإمام البخاري...
لا تيأس
أيها المسلم:إنك تعاني ما لا يعانيه غيرك من البشر، جهودك تضيَّع، وخططك تدمر، وأحلامك تُغتال, وتتواتر عليك المصائب دون انقطاع,

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.02268