<<<< كلمات >>>>
رمضان فرصة للتغيير
آلاف الصور المليئة بالخيرات الدنيوية والأخروية تنتظرنا في رمضان! تحتاج إلى قرار فقط! قرار بالتغير!
قيام رمضان
لقد شرع الله لعباده العبادات ونوَّعها لهم ليأخذوا من كل نوع منها بنصيب، ولئلا يملوا فيشقى الواحد منهم ويخيب.
استقبال رمضان
هذا الشهر فرضه الله علينا لتطهير النفوس وتزكيتها، والقرب منه عز وجل، وهذا ما ذكره القرآن بلفظ التقوى: {لعلكم تتقون}.
الشباب من الداخل
إن من أعظم ما افترضه اللهُ علينا تجاه نعمةِ الذُّرية أن نقوم على أمر تربيتهم وتعاهدهم بما يصلح لهم أمور دنياهم وآخرتهم؛ولذا فإننا حينما نتحدَّث عن تربية الأبناء...
رفع الصوت
فإن مما ينبغي للإنسان أن يتحلى بالسكينة والوقار، سكينة في حركاته وصوته وفي تصرفاته كلها، حتى في حال الدعاء، وهو من أعظم العبادات..
تسوية الصفوف
فإن من مقاصد ديننا الحنيف أن يعيش المسلمون في حياة يسودها النظام، والألفة، والالتزام، والبعد عن كل فرقة واختلاف واضطراب في جميع شؤون الحياة.. وكانت الصلاة من أعظم ما يدل على أن ديننا العظيم أمر بالدقة في كل شيء،
احذر الفتن !
كيف يسلم من له زوجة لا ترحمه! وولد لا يعذره! وجار لا يأمنه! وصاحب لا ينصحه! وشريك لا ينصفه! وعدو لا ينام عن معاداته! ونفس أمارة بالسوء
فضل الصحابة وشرفهم
إن أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- هم حملة رسالة الإسلام الأولون، وهم أنصار رسول الله -صلى الله عليه وسلم- المنافحون عنه، المجاهدون في سبيل إعلاء كلمة الله، ونشر دعوته.
المن والأذى
المنُّ غالباً يقع من البخيل والمُعجب, فالبخيل تعظم في نفسه العطية وإن كانت حقيرة في نفسها, والمعجب يحمله العجب على النظر لنفسه بعين العظمة.
حتى لا تكون ثقيلاً
ينبغي للضيف أن يخفف الجلوس والبقاء عند المضيف، حتى يكون محبوباً، كما قال بعض الحكماء: "من سقطت كلفته دامت ألفته". وقال بعض السلف: "شر الإخوان من تتكلف له".

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.07437