<<<< كلمات >>>>
زهرة وفائدة
من رحمته أن رتب على بعض الأعمال اليسيرة أجوراً عظيمة، وسنقف مع بعض هذه الأعمال، لنتعرف على فضلها، وما فيها من الأجر والثواب.
خطر الذنوب والمعاصي
إن خطر الذنوب والمعاصي على الفرد والمجتمع يكمن في كونها مبعدة عن الله - تبارك وتعالى -، وعن رحمته، ومقربة إلى سخطه والنار.
خير الخطائين التوابون
الإنسان معرض للخطأ والتقصير في جنب الله تعالى، وهذه سنة الله في بني آدم، فهو خلقهم للعبادة التي من أنواعها الاستغفار ولا يكون إلا عن ذنب
الحياء من الله
من استحيا من الله حق الحياء؛ فليحفظ الرأس وما وعى، وليحفظ البطن وما حوى، وليذكر الموت والبلى
مظاهر محبة النبي الأكرم صلى الله عليه وسلم
إن محبة النبي صلى الله عليه وسلم من أعظم الواجبات في الدين، وأعظم الحقوق الواجبة علينا تجاهه، وعلى هذا دل القرآن والسنة.
آثار الذنوب والمعاصي على الفرد والمجتمع
إن الذنوب والمعاصي لها عواقبُ وخيمةٌ، وآثار سيئة على الفرد والمجتمع، بل إن الحيوانات والجمادات تتضرر بسبب ذنوب ومعاصي بني آدم
المراقبة
رحم الله عبداً وقف عند همه، فإن كان لله مضى، وإن كان لغيره تأخر. وقال ابن قدامة: ومراقبة العبد في الطاعة وهو أن يكون مخلصاً فيها
كن صابراً
مدح الله الصابرين، وأثنى عليهم، وجعل ثوابهم عظيماً، وعطاءهم يوم يلقونه جزيلا، بل إنه سبحانه بشر الصابرين من أجله بالرحمة
مع قادة النصر ساعة
حديثي هنا عن أبطال الأمة، وشجعان الدنيا، وعمالقة الحرب، وقُوَّاد النصر، ولعلي أن أبتدئ بقاضي القضاة، وشيخ الفتيا.
التوكل على الله وأهميته
التوكل هو: صدق اعتماد القلب على الله عز وجل في استجلاب المصالح، ودفع المضار من أمور الدنيا والآخرة، وكِلَةُ الأمور كلها إليه ...

©جميع الحقوق محفوظة لموقع إمام المسجد 2004
ويحق لمن شاء أخذ ما يريد من مواد هذا الموقع بشرطين : الأول : عزو ما يأخذ إلى موقع إمام المسجد www.alimam.ws ، الثاني : الأمانة في النقل وعدم التغيير في النص المنقول ولا حذف شيء منه ، والله الموفق .
0.03001